ابن الخطاب


[b]عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي
[/b]


أهلا وسهلا بك يا زائر في منتديات ابن الخطاب نتمنى لك دوام الصحة و العافية

 
الرئيسيةالبوابهمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كيف تربي ولدك على الرجولة ...؟؟؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبو محمد
مراقب عام
مراقب عام
avatar

الجنس : ذكر
الدولة : مصر
عدد المساهمات : 254
نقاط : 3531
الانتساب : 14/08/2009

مُساهمةموضوع: كيف تربي ولدك على الرجولة ...؟؟؟   الإثنين نوفمبر 16, 2009 10:55 pm

بسم الله الرحمن الرح

السلام عليكم و رحمه الله و بركاته

كيف تربي ولدك على الرجولة ...؟؟؟
الحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن اتبع هداه وبعد :

فإن مما يعاني منه كثير من الناس اليوم وخاصة الآباء ظهور الميوعة وآثار الترف في شخصيات أولادهم ، ولمعرفة حل هذه المشكلة لا بد من الإجابة على سؤال مهم وهو :

كيف ننمي عوامل الرجولة في شخصيات أطفالنا ؟

* إن موضوعَ هذا السؤال من المشكلات التربوية الكبيرة في هذا العصر ، وهناك عدة حلول إسلامية وعوامل شرعية ، لتنمية الرجولة في شخصية أبناءنا ، ومن ذلك ما يلي :

1. التكنية

فمناداة الصغير بأبي فلان أو الصغيرة بأم فلان ينمي الإحساس بالمسئولية ، ويشعر بأنه أكبر من سنة فيزداد نضجه ، ويرتقي بشعوره عن مستوى الطفولة المعتاد ، ويحس بمشابهته للكبار ، وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يكني الصغار فعن أنس رضي الله عنه قال : كان النبي صلى الله عليه وسلم أحسن الناس خلقاً ، وكان لي أخ يقال له أبو عمير- قال : أحسبه فطيماً - وكان إذا جاء قال : يا أبا عمير ما فعل النغير ؟! [ رواه البخاري 5735 ]

وعن أم خالد بنت خالد قالت : أتي النبي صلى الله عليه وسلم بثيابٍ فيها خميصة سوداء صغيرة ( الخميصة ثوب من حرير) فقال : ائتوني بأم خالد فُأتي بها تُحمل

( وفيه إشارة إلى صغر سنها ) فأخذ الخميصة بيده فألبسها وقال : أبلي وأخلقي ، وكان فيها علم أخضر أو أصفر، فقال : يا أم خالد ، هذا سناه ، وسناه بالحبشية حسنٌ " [ رواه البخاري 5375 ] وفي رواية للبخاري أيضاً : فجعل ينظر إلى علم الخميصة ويشير بيده إليَّ ويقول : يا أم خالد ، هذا سنا ، والسنا بلسان الحبشية الحسن " [ رواه البخاري 5397 ]

2. أخذهم للمجامع العامة وإجلاسهم مع الكبار

وهذا مما يلقح فهمه ويزيد في عقله ويحمله على محاكاة الكبار ، ويرفعه عن الاستغراق في اللهو واللعب ؛ وكذا كان الصحابة يصحبون أولادهم إلى مجلس النبي صلى الله عليه وسلم ومن القصص في ذلك : ما جاء عن معاوية بن قرة عن أبيه قال : كان نبي الله صلى الله عليه وسلم إذا جلس يجلس إليه نفرٌ من أصحابه وفيهم رجلٌ له ابن صغير يأتيه من خلف ظهره ، فيقعده بين يديه .. الحديث [ رواه النسائي ، وصححه الألباني في أحكام الجنائز ]

3-تحديثهم عن بطولات السابقين واللاحقين والمعارك الإسلامية وانتصارات المسلمين

لتعظيم الشجاعة في نفوسهم ، وهي من أهم صفات الرجولة ، وكان للزبير بن العوام رضي الله عنه طفلان أشهد أحدهما بعض المعارك ، وكان الآخر يلعب بآثار الجروح القديمة في كتف أبيه كما جاءت الرواية عن عروة بن الزبير : أن أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم قالوا للزبير يوم اليرموك : ألا تشد فنشد معك ؟ فقال: إني إن شددت كذبتم ، فقالوا : لا نفعل ، فحمل عليهم ( أي على الروم ) حتى شق صفوفهم فجاوزهم وما معه أحدٌ ، ثم رجع مقبلاً فأخذوا ( أي الروم ) بلجامه ( أي لجام الفرس ) فضربوه ضربتين على عاتقه بينهما ضربة ضُربها يوم بدر ، قال عروة : كنت أدخل أصابعي في تلك الضربات ألعب وأنا صغير ، قال عروة : وكان معه عبدالله بن الزبير يومئذٍ وهو ابن عشر سنين فحمله على فرس ووكّل به رجلاً " [ رواه البخاري رقم 3678 ]

قال ابن حجر رحمه الله في شرح الحديث : وكأن الزبير آنس من ولده عبدالله شجاعة وفروسية ، فأركبه الفرس وخشي عليه أن يهجم بتلك الفرس على ما لا يطيقه ، فجعل معه رجلاً ليأمن عليه من كيد العدو إذا اشتغل هو عنه بالقتال ، وروى ابن المبارك في الجهاد عن هشام بن عروة عن أبيه عن عبدالله بن الزبير أنه كان مع أبيه يوم اليرموك ، فلما انهزم المشركون حمل فجعل يجهز على جرحاهم " [ أي يكمل قتل من وجده مجروحاً ، وهذا مما يدل على قوة قلبه وشجاعته من صغره ]

4-تعليمه الأدب مع الكبار

ومن جملة ذلك ما رواه أبو هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : يسلم الصغير على الكبير ، والمار على القاعد ، والقليل على الكثير" [ رواه البخاري 5736] .

تخريج الاحاديث

كان النبي صلى الله عليه وسلم أحسن الناس خلقا ، وكان لي أخ يقال له أبو عمير - قال : أحسبه - فطيم ، وكان إذا جاء قال : ( يا أبا عمير ، ما فعل النغير ) . نغر كان يلعب به ، فربما حضر الصلاة وهو في بيتنا ، فيأمر بالبساط الذي تحته فيكنس وينضح ، ثم يقوم ونقوم خلفه فيصلي بنا .
الراوي: أنس بن مالك المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 6203
خلاصة الدرجة: [صحيح]

أتي النبي صلى الله عليه وسلم بثياب فيها خميصة سوداء صغيرة ، فقال : ( من ترون أن نكسو هذه ) . فسكت القوم ، فقال : ( ائتوني بأم خالد ) فأتي بها تحمل ، فأخذ الخميصة بيده فألبسها ، وقال : ( أبلي وأخلقي ) . وكان فيها علم أخضر أو أصفر ، فقال : ( يا أم خالد ، هذا سناه ) . وسناه بالحبشية حسن .
الراوي: أم خالد أمة بنت خالد بن سعيد بن العاص المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 5823
خلاصة الدرجة: [صحيح]

كان نبي الله صلى الله عليه وسلم إذا جلس يجلس إليه نفر من أصحابه ، وفيهم رجل له ابن صغير ، يأتيه من خلف ظهره ، فيقعده بين يديه ، فهلك ، فامتنع الرجل أن يحضر الحلقة لذكر ابنه ، فحزن عليه ، ففقده النبي صلى الله عليه وسلم ، فقال : ما لي لا أرى فلانا . قالوا : يا رسول الله ، بنيه الذي رأيته هلك ، فلقيه النبي ، فسأله عن بنيه ، فأخبره أنه هلك ، فعزاه عليه ثم قال : يا فلان ! أيما كان أحب إليك ، أن تمتع به عمرك ، أو لا تأتي غدا إلى باب من أبواب الجنة ، إلا وجدته قد سبقك إليه يفتحه لك . قال : يا نبي الله ! بل يسبقني إلى باب الجنة ، فيفتحها لي ، لهو أحب إلي قال : فذاك لك
الراوي: قرة بن إياس المزني المحدث: الألباني - المصدر: صحيح النسائي - الصفحة أو الرقم: 2087
خلاصة الدرجة: صحيح

أن أصحاب الرسول صلى الله عليه وسلم قالوا للزبير يوم اليرموك : ألا تشد فنشد معك ؟ فقال إني إن شددت كذبتم ، فقالوا : لا نفعل ، فحمل عليهم حتى شق صفوفهم ، فجاوزهم وما معه أحد ، ثم رجع مقبلا ، فأخذوا بلجامه ، فضربوه ضربتين على عاتقه ، بينهما ضربة ضربها يوم بدر . قال عروة : كنت أدخل أصابعي في تلك الضربات ألعب وأنا صغير . قال عروة : وكان معه عبد الله بن الزبير يومئذ ، وهو ابن عشر سنين ، فحمله على فرس ، ووكل به رجلا .
الراوي: عروة بن الزبير المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 3975
خلاصة الدرجة: [صحيح]

يسلم الصغير على الكبير ، والمار على القاعد ، والقليل على الكثير
الراوي: أبو هريرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 6231
خلاصة الدرجة: [صحيح]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابن الخطاب
المـديـر العـــام
المـديـر العـــام
avatar

الجنس : ذكر
الدولة : مصر
عدد المساهمات : 500
نقاط : 4238
الانتساب : 28/05/2009
المزاج : إرضاء الله

مُساهمةموضوع: رد: كيف تربي ولدك على الرجولة ...؟؟؟   الخميس نوفمبر 26, 2009 3:58 pm


_________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ebnelkhattab.ahlamuntada.com
أبو محمد
مراقب عام
مراقب عام
avatar

الجنس : ذكر
الدولة : مصر
عدد المساهمات : 254
نقاط : 3531
الانتساب : 14/08/2009

مُساهمةموضوع: رد: كيف تربي ولدك على الرجولة ...؟؟؟   الثلاثاء ديسمبر 08, 2009 10:57 pm

[img][/img]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كيف تربي ولدك على الرجولة ...؟؟؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ابن الخطاب :: قسم الخدمات :: البيت المسلم-
انتقل الى: